أخر الاخبار

أهم مميزات محركات الاحتراق الداخلي - موترونيك

أهم مميزات محركات الاحتراق الداخلي

أهم مميزات محركات الاحتراق الداخلي.. مميزات محركات الاحتراق الداخلي هي كثيرة والتي جعلتها الأكثر استخداماً حالياً، حيث تسخدم محركات الاحتراق الداخلي في الكثير من المجالات المختلفة، وفيما يلي أهم مميزات محركات الاحتراق الداخلي

مميزات محركات الاحتراق الداخلي,ما هي مميزات محركات الاحتراق الداخلي,محركات,مقدمة عن محركات الاحتراق الداخلي,محركات الاحتراق الداخلي وتعديلها,الفرق بين محركات الاحتراق الداخلي,كيف تعمل محركات الاحتراق الداخلي؟,محرك الاحتراق الداخلي,محركات، محركات الاحتراق الداخلي، الكلية التقنية، قسم تقنية المحركات والمركبات,احتراق الداخلي@انواع محرك ال,تنظيف المحرك من الداخل,تنظيف محرك السيارة من الداخل,هل يفيد غسيل المحرك من الداخل أو الفلاش,@المحرك الاعلي كفاءة,محركات قوية,محركات بورش,أنواع المحركات,محركات إنفنتي,محرك الديزل
مميزات محركات الاحتراق الداخلي

ما هي مميزات محركات الاحتراق الداخلي 

محرك الاحتراق الداخلي هو محرك يحدث فيه احتراق الوقود في مكان ضيق يسمى غرفة الاحتراق، وتصمم هذه الغرفة بمعاير دقيقة جداً وبطريقة هندسية حتي تمنع أي تسريب من الغرفة.


وفي هذا المقال البسيط سوف نتعرف معاً علي المميزات التي جعلت محركات الاحتراق الداخلي هي الأكثر انتشاراً عن الأنواع الأخري.


أبرز مميزات محركات الاحتراق الداخلي

مميزات محركات الاحتراق الداخلي.. توفر محركات الاحتراق الداخلي قدرة فائقة على القيادة والمتانة ، حيث تعتمد عليها أكثر من 250 مليون مركبة نقل على الطرق السريعة في الولايات المتحدة.


سوف نذكر لكم أهم مميزات محركات الاحتراق الداخلي التي جعلت محركات الاحتراق الداخلي مستخدمة في معظم المجالات في العصر الحديث.


مميزات محركات الاحتراق الداخلي هي كلآتي:

  • تمتاز محركات الاحتراق الداخلي بصغر الحجم
  • سهولة الصيانة
  • قوة وكفاءة تشغيل عالية
  • تكاليف الصيانة قليلة مقارنة بمحركات الاحتراق الخارجي
  • سهولة الإمداد بالوقود
  • محركات الاحتراق الداخلي ينتج عنها درجة حرارة عالية، حيث يستفاد المحرك من هذه الحرارة وتزداد كفاءته التشغيلية


هذه كانت أهم مميزات محركات الاحتراق الداخلي التي ساهمت بشكل كبير في جعل محركات الاحتراق الداخلي الأكثر شيوعاً واستخداماً في العديد من المجالات الواسعة والمستخدمة حالياً.


الآن سوف نتطرق إلي معرفة المزيد عن محركات الاحتراق الداخلي وسوف نتعرف علي الآتي:

  1. ما هي محركات الاحتراق الداخلي.
  2. أنواع محركات الاحتراق الداخلي.
  3. طريقة عمل محركات الاحتراق الداخلي.
  4. مكونات محركات الاحتراق الداخلي.


أولاً ما هي محركات الاحتراق الداخلي 

في هذا النوع من المحركات يحدث الاحتراق داخل حيز احتراق ضيق يسمي ب (غرفة الاحتراق).


حيث تتوافر عناصر أو مكونات الاحتراق (الهواء - الوقود) ونتيجة لإحتراق الهواء والوقود في غرفة الاحتراق بواسطة الشرارة الآتية من شمعات الاحتراق يتتج عن ذلك غازات وضغوط عالية وكبيرة تتمدد في غرفة وتُجبر الأجزاء الميكانيكية والتي تتحول الطاقة الحرارية عندها إلي طاقة حركية.


توفر محركات الاحتراق الداخلي قدرة فائقة على القيادة والمتانة، يمكن لمحركات الاحتراق الداخلي استخدام  أنواع الوقود المتجددة أو البديلة مثل: (الغاز الطبيعي - البنزين - الديزل ). 


يمكن أيضاً دمجها مع مجموعات نقل الحركة الكهربائية الهجينة لزيادة الاقتصاد في استهلاك الوقود أو الأنظمة الكهربائية الهجينة الموصولة بالكهرباء لتوسيع نطاق المركبات الكهربائية الهجينة.


تأخذ محركات الاحتراق الداخلي أشكالاً مختلفة من حيث ترتيب إسطوانتها، فيوجد منها ما هو ذو إسطوانة واحدة ومنها متعدد الاسطوانات


اشكال محركات الاحتراق الداخلي 

A متقابلة

B قطري

في خط مستقيم C

علي شكل حرف ( V ) D

والصورة التالية توضح بعضاً من هذه الترتيبات:

مميزات محركات الاحتراق الداخلي,ما هي مميزات محركات الاحتراق الداخلي,اشكال محركات الاحتراق الداخلي
مميزات محركات الاحتراق الداخلي 



ثانياً أنواع محركات الاحتراق الداخلي

بالنسبة لأنواع محركات الاحتراق الداخلي فهناك نوعان من محركات الاحتراق الداخلي قيد الإنتاج حاليًا: 

محرك البنزين الذي يعمل بنظام الإشعال بالشرارة و محرك الديزل الذي يعمل بالضغط. 


أنواع محركات الاحتراق الداخلي 

معظمها عبارة عن محركات ذات دورة رباعية الأشواط، أي لكي يدور ويعمل المحرك فإنه يحتاج إلي أربعة أشواط للمكبس.


تتضمن الدورة أربع عمليات متتالية لكل عملية لها خصائصها ووظائفها وعمله.


وتتكون الدورة رباعية الأشواط من الآتي:

  1. شوط السحب
  2. شوط الضغط
  3. شوط الإشعال أو القدرة أو الشوط الفعال
  4. شوط العادم.


لا داعي للقلق سوف يتم شرح كل شوط من هذه الأشواط فيما بعد.

تختلف محركات البنزين التي تعمل بالشرارة عن محركات الديزل التي تعمل بالضغط ودرجة الحرارة العالية والإشعال الذاتي في كيفية تزويد الوقود وإشعاله. 


في محرك الإشعال بالشرارة، يتم خلط الوقود بالهواء ومن ثم إدخاله في الأسطوانة أثناء عملية السحب أثناء نزول المكبس إلي (ن.م.س) النقطة الميتة السفلي. 


بعدما أن يضغط المكبس (البستم) خليط الوقود والهواء، تأتي شرارة كهربائية قوية من شمعة الإشعال(البوجيه) حتي تشعل الخليط الذي ينتج عنه الضغط العالي الذي يستفاد منه محرك السيارة. 


يؤدي تمدد غازات الاحتراق إلى دفع المكبس أثناء شوط الإشعال وإجباره علي النزول والتحرك إلي أسفل. 


بينما في محرك الديزل، يتم إدخال الهواء فقط إلى المحرك ثم ضغطه وإرتفاع درجة الحرارة للهواء. 


ثم تقوم الحاقنات (الرشاشات) المستخدمة في محركات الديزل بحقن (رش) الوقود بمعدل قياس مناسب في الهواء المضغوط الساخن ذات درجة الحرارة العالية جداً ، مما يؤدي إلى اشتعاله ذاتياً نتجية درجة الحرارة العالية جداً وذات الضغط العالي.


في حين أن هناك أنواع عديدة من محركات الاحتراق الداخلي، فإن محرك السيارة رباعي الأشواط هو أحد أكثر المحركات شيوعًا. 


يتميز محرك الديزل أو محرك الاشتعال بالضغط بكفاءته العالية واستهلاكه المنخفض للوقود وانبعاثاته الغازية الإجمالية المنخفضة نسبيًا. 


وسمي المحرك بالديزل بهذا الاسم لأنه يأتي اسمها من المهندس الألماني رودولف ديزل الذي وصف في عام 1892 في براءة اختراعه شكلاً من أشكال محرك الاحتراق الداخلي الذي لا يتطلب مصدراً خارجياً للاشتعال وحيث يبدأ الاحتراق عن طريق الاشتعال الذاتي للوقود السائل المحقون بواسطة الحاقن فيه. 


ثالثاً طريقة عمل محرك الاحتراق الداخلي الذي يعمل بوقود البنزين

طريقة عمل محركات الاحتراق الداخلي الذي يعمل بالبنزين هي بسيطة، حيث يتم خلط الوقود بالهواء في المغذي (الكاربراتير).


وأثناء نزول أو تحرك المكبس في الإسطوانة إلي أسفل تحدث خلخلة داخل الإسطوانة تؤدي إلي سحب الهواء والوقود، ومن ثم يضغط المكبس هذه الخليط أثناء تحرك المكبس لأعلي.


وقبل وصوله إلي أعلي (النقطة الميتة العلية) بقليل يتم إحداث الشرارة من قِبل شمعات الاحتراق (البوجيهات).

وتُجبر الغازات الناتجة عن عملية الإحتراق المكبس علي التحرك إلي أسفل.


وبالتالي ينتقل الضغط الناتج من عملية الإحتراق إلي عمود المرفق (عمود الكرنك) ناقلاً إليه الحركة عن طريق ذراع التوصيل.

وبذلك تتحرك الحركة الترددية للمكبس إلي حركة دورانية عن طريق عمود المرفق.


ويتم التحكم في الوقود والهواء وخروج الغازات العادمة عن طريق صمامات، حيث تتحرك هذه الصمامات عن طريق عمود الكامات (الحدبات) الموجودة عادةً في رأس الأسطوانة.


ويطلق علي أعلي موضح أو حركة للمكبس في الأسطوانة أسم النقطة الميتة العليا، بينما يسمي أدني موضع للمكبس بأسم النقطة الميتة السفلي، والمسافة المقطوعة بين هذين الموضعين هو شوط المكبس.


رابعاً أجزاء ومكونات محركات الاحتراق الداخلي

محركات الاحتراق الداخلي,انواع محركات الاحتراق الداخلي,مكونات محركات الاحتراق الداخلي,مميزات محركات الاحتراق الداخلي
مميزات محركات الاحتراق الداخلي


تعتبر قراءة ومعرفة كيفية عمل محرك الاحتراق الداخلي أمر جيد ولكن عدم معرفة مكوناته يجعله عديم الفائدة. 


يتكون محرك الاحتراق الداخلي في السيارة من مكونات مختلفة بأحجام مختلفة لها وظائف مختلفة وخصائص معينة.


تختلف أجزاء المحرك حسب نوع المحرك، بالنسبة لمحرك رباعي الأشواط، تتضمن الأجزاء الرئيسية للمحرك على:

  1. جسم المحرك (كتلة الاسطوانات)
  2. رأس الأسطوانة
  3. الاسطوانات
  4. المكبس والشنابر والبنز
  5. ذارع التوصيل 
  6. صمامات
  7. عمود المرفق
  8. عمود الكامات
  9. مضخة الزيت 
  10. خزان الزيت


شرح مكونات محركات الاحتراق الداخلي 

سوف نقوم بشرح كل جزاء من أجزاء محرك الاحتراق الداخلي بالتفصيل.


1- جسم المحرك (كتلة الاسطوانات):

تسمي أيضاً بالبلك وهو جسم المحرك الخارجي الظاهر وبداخله العديد من الأجزاء المتحركة.

وتتم عملية الإحتراق داخل كتلة الاسطوانات وتصنع عادة من حديد الزهر.


2- رأس الاسطوانة:

تعمل رأس الأسطوانة في محركات الاحتراق الداخلي كغطاء لمجموعة الأسطوانة، والصمامات، وأذرع التأرجح، وشمعات الاحتراق. 


يتم تثبيت رأس الأسطوانة بمسامير كتلة الأسطوانة مع حشية الرأس بينهما (الجوان).


يتكون رأس الأسطوانة من الحديد الزهر وأحياناً سبائك الألومنيوم عند الحاجة إلى الجزء الخفيف الوزن وحيث إنها توصل الحرارة بسرعة أكبر من الحديد الزهر.


3- الاسطوانة:

توجد الاسطوانة في محرك السيارة في كتلة المحرك المعروفة أيضًا باسم كتلة الأسطوانة الذي تم شرحها أعلاه. 


تحتوي الأسطوانات على جزء أو مساحة فارغة وذلك ليتم تحريك المكبس لأعلى ولأسفل، مما يجعل الاحتراق يحدث.


الاسطوانة في محركات الاحتراق الداخلي تتعرض لإجهادات تؤثر هي:

  • ينتج عن عملية الإحتراق في محركات الاحتراق الداخلي والخارجي التي تعمل بالبنزين ضغط عالي يصل ل(40 إلي 60) بار، بينما ينتج عن محركات الاحتراق الداخلي والخارجي التي تعمل بالديزل ضغط يصل ل (50 إلي 80) بار
  • في محركات الاحتراق الداخلي والخارجي ينشأ درجة الحرارة عالية تسبب إجهاد الاسطوانة، حيث تصل درجة الحرارة إلي ( 2000) درجة مئوية أثناء لحظة الإشعال.
  • يحدث إحتكاك قوياً، وخاصةً عندما يكون المكبس في منتصف المشوار.


الشروط الواجب توافرها في المواد التي تصنع منها الاسطوانة في محركات الاحتراق الداخلي:

  • خفة الوزن 
  • ذات مقاومة عالية لتقاوم الإجهادات والضغوط ودرجات الحرارة العالية 
  • أن تكون ذا مقاومة عالية للتآكل
  • خواص انزلاق جيدة
  • مقاومة عالية للصدأ
  • خواص انزلاق جيدة 
  • إمكانية إنتاج رخيصة


4- مكبس ( البستم piston ):

المكبس في محركات الاحتراق الداخلي هو عبارة عن جزء أسطواني يتحرك لأعلى ولأسفل في الأسطوانة، مما يسمح بدورة الاحتراق الكاملة وهي ( شوط السحب - شوط

الضغط - شوط الاشتعال - شوط العادم) 

قطر المكبس أقل قليلاً من تجويف الأسطوانة لتجنب التآكل السريع لسطح المكبس. 


توجد ثلاث حلقات معروفة باسم شنابر المكبس مثبتة في تجاويف دائرية على أسطح المكبس. 


هذه الحلقات مصنوعة من الألومنيوم، ولها اتصال مباشر مع بطانة الأسطوانة، وبالتالي تمنع تآكل المكبس وتمنع أيضاً تسرب الزيت والماء إلي غرفة الاحتراق أثناء عملية التزييت والتبريد بالماء.


الحلقتان الأوليتان عبارة عن حلقات ضغط، وهي مشطوفة من الجزء الخارجي، مما يساعد على إحكام الضغط وعدم تسربه (منع الغازات الناتجة من عملية الإحتراق داخل غرفة الاحتراق من الدخول إلى علبة المرفق). 


تُعرف الحلقة الثالثة باسم حلقة الزيت، فهي تمنع دخول أو تسريب الزيت إلى غرفة الاحتراق والتأكد من التوزيع والعمل علي التزييت المناسب للزيت على طول جدران الأسطوانة.


وظائف المكبس في محركات الاحتراق الداخلي 

يقوم المكبس في محركات الاحتراق الداخلي والخارجي علي عدة وظائف وأعمال وهي:

  • يتلقي قوة الضغط الناتجة من عملية الإحتراق ومن ثم ينقلها إلي ذراع التوصيل 
  • يعمل كمانع تسرب متحرك بين غرفة الاحتراق وعلبة المرفق
  • يوصل الحرارة إلي جدار الإسطوانة يتحكم في حركة الغازات في الاسطوانة ثنائية الأشواط


5- ذراع التوصيل (البي إل):

يستخدم ذراع التوصيل في محركات الاحتراق الداخلي والخارجي لوصل المكبس بعمود المرفق.


كما يقوم هذا الجزء في محركات الاحتراق الداخلي والخارجي بنقل القوة والضغط العالي الناتج عن احتراق الخليط إلي عمود المرفق، وأيضاً فإنه يحول الحركة الخطية للمكبس إلى حركة دورانية للكرنك.


يوجد عدة إجهادات قوية تؤثر علي ذراع التوصيل ومنها:

  • إجهادات شد وهو ينتج عن قوي القصور الذاتي للمكبس 
  • إجهادات ضغط ينشئ عنها خطر إنبعاج ذراع التوصيل
  • احتكاك في المحامل


يتم توصيل أحد أجزائه النهائية بالمكبس من خلال بنز المكبس، ويتم توصيل طرف آخر بعمود المرفق باستخدام مسامير لتثبيت أغطية المحامل العلوية والسفلية التي تسمى النهاية الكبري.


يكون المحمل على شكل غلافين نصفين موضوعين في كراسي الكرنك بواسطة قضيب التوصيل ذو النهاية الكبري. 


كلا الطرفين غير مثبتين بشكل صارم للدوران بزاوية. ومن ثم، فإن كلا الطرفين في حركة مستمرة وتحت ضغط هائل من ضغط المكبس.


الخواص الواجب توافرها في ذراع التوصيل بمحركات الاحتراق الداخلي  

هناك خواص عدة يجب توافرها في ذراع التوصيل للقيام بأدائه بصورة جيدة وبشكل سليم ومن هذه الخواص التالي:

خفة الوزن

  • مقاومة عالية لإجهاد الشد
  • مقاومة عالية لإجهاد الإنبعاج
  • خواص إنزلاق جيدة للمحامل


يتم تصنيع ذراع التوصيل بشكل عام من الفولاذ المطروق وأحياناً من سبائك الألومنيوم لأنه يجب أن يتوافر خفة الوزن في ذراع التوصيل.


6- عمود المرفق في محركات الاحتراق الداخلي:

يعتبر عمود المرفق في محركات الاحتراق الداخلي قلب المحرك لأنه يساعد علي تحويل الحركة الترددية الآتية من المكبس إلى حركة دورانية عبر ذراع التوصيل الذي تكلمنا عنه أعلاه.

اجزاء عمود المرفق - مميزات محركات الاحتراق الداخلي
اجزاء عمود المرفق - مميزات محركات الاحتراق الداخلي


يقع عمود المرفق أسفل كتلة الأسطوانة داخل غلاف يسمى بعلبة المرافق. 


يحتوي العمود المرفقي على نتوءات تنحني وزوايا قائمة في أكثر من موضع.


ويوجد جزء يسمي بالحدافة وهو يتم وضعه في نهاية عمود المرفق، وتعمل الحدافة علي مواجهة الصدمات الناتجة عن الإنعكاسات المستمرة لحركة المكابس لتتيح للمحرك سلامة وانتظام دورانه.


كما تُتعبر جزء من أجزاء نظام بادئ الحركة في السيارة (المارش) لأنه يعشق مع ترس البنيون الخاص ببادئ الحركة.


يتم إنتاج أعمدة الكرنك إما على شكل أجزاء أو قطعة واحدة،

يُفضل التصميم أحادي القطعة لأنه لا يترك مساحة للاهتزاز ويوفر تدفقًا أفضل للألياف وقدرات جيدة على تحمل الضغط.

يتم إنتاج أعمدة الكرنك عادةً من الفولاذ أو حديد الزهر ذي الجرافيت الكروي.


7- عمود الكامات (الحدبات):

تم صُنع واستخدام عمود الكامات في المحركات ذات الاحتراق الداخلي للتحكم في فتح الصمامات في الأوقات المحددة.


عادة ما يتم تصنيع عمود الكامات من مصبوبات الحديد المبرد والصلب. 


الغرض من الحديد المبرد يوفر مقاومة تآكل أكبر وصلابة سطحية.


8- الصمامات:

وهي مصنوعة من قضيب دائري رفيع طويل يسمى ساق الصمام وقرص دائري مسطح يسمى رأس الصمام، وهو مدبب على طول القضيب الرفيع. 


تتمثل وظيفة الصمام في السماح للوقود والهواء أو احداهما بالدخول وخروج الغازات العادمة (العادم). 


يحدث فتح وإغلاق الصمام بسبب الحركة الانزلاقية لعمود الكامات والوصلات المرتبطة به.


صمامات المحرك مصنوعة من سبائك فولاذية مملوءة بالصوديوم لزيادة قدرة نقل الحرارة. 


تنقسم الصمامات في محركات الاحتراق الداخلي إلي قسمين رئيسيين وهما:

صمام السحب هو الذي يسمح بدخول الشحنات الجديدة إلى غرفة الاحتراق عند الفتح.

صمام العادم هو الذي يسمح بخروج العادم الناتج من عملية الإحتراق.


9- مضخة الزيت وخزان الزيت حوض (الزيت):

تشغيل محرك الاحتراق الداخلي بدون زيت سوف يتوقف عن العمل بعد فترة قصيرة من التشغيل.


حيث أن الأجزاء المتحركة سوف ترتفع درجة حرارتها وتتمدد وتتآكل وتصل إلي درجة الإنصهار والتي تقلل من المحرك.


تتمثل وظيفة مضخة الزيت في منظومة التزييت في محركات الاحتراق الداخلي في ضخ الزيت إلى أجزاء مختلفة من المحرك من أجل التزييت والتنظيف والتبريد للحفاظ علي أجزاء المحرك المختلفة وعدم زيادة معدل التآكل للأجزاء المتكة. 


يتم تشغيل مضخة الزيت في المحرك بواسطة ترس العمود المرفقي، حيث يتم ضغط الزيت على أجزاء مختلفة من مكونات المحرك ، مما يساعد في تشحيم تبريد النظام في المحرك.

يعمل حوض الزيت كخزان يحتوي على غرفة تحافظ على الزيت. 


يتم رفع الزيت بواسطة مضخة الزيت من الحوض عبر مصفاة سلكية تمنع الشوائب والأوساخ من دخول المحرك. 


يسمح فلتر الزيت ومبرد الزيت للزيت بالمرور وتنقيته من الشوائب قبل توزيعه على أجزاء المحرك. 


حيث يعود الزيت إلى حوض الزيت بعد القيام بعمله: وهي كلآتي: 

  • تزييت وتبريد الأجزاء المحتكة
  • تقليل الاحتكاك والتآكل للأسطح المحتكة
  • تنظيف الأسطح المحتكة من الأجزاء المتآكلة


10- علبة المرافق في محركات الاحتراق الداخلي:

علبة المرفق تكون أسفل كتلة الأسطوانة التي تحتوي على المحامل التي تقوم بتدوير عمود المرفق. 


تحتوي محركات البنزين المستقيمة ذات الأربع أسطوانات على ثلاثة محامل في علبة المرافق ، واحد في كل طرف والآخر في المنتصف بينما تحتوي محركات الديزل على خمسة محامل رئيسية، واحد في كل نهاية وواحد بين كل أسطوانة.


علبة المرفق مصنوعة من الحديد الزهر والألمنيوم وهي نفس المادة المستخدمة في صنع كتلة الأسطوانة. 


تعمل علبة المرفق في المحرك علي إحاطة عمود المرفق وذراع التوصيل، مما يحافظ على الزيت والهواء.


دورة المحرك الرباعية الاشواط بالترتيب 

دورة المحرك الرباعية الاشواط بالترتيب,مميزات محركات الاحتراق الداخلي,ما هي مميزات محركات الاحتراق الداخلي,دورة المحرك رباعى الاشواط,المحرك رباعي الاشواط,طريقه عمل المحرك رباعي الاشواط,المحركات الرباعية,المحرك رباعى الاشوات,طريقة الأشواط الأربعة لدورة التشغيل للمحركات,دورة المحرك,اشواط المحرك,شرح الأشواط الأربع لإحتراق المحرك,عمل المحرك,انواع المحركات,المحرك,ماهي دورات المحرك أو rpm,المحركات,الفرق بين محركين ياماها ثنائي الاشواط ورباعي الاشواط,(الدورة رباعية الأشواط)four stroke cycle,اشكال المحركات,شرح عن المحرك وغرفة الاحتراق الداخلي وكيفية العمل
دورة المحرك الرباعية الاشواط بالترتيب   


تتكون الدورة الرباعية لمحرك احتراق داخلي الذي يعمل بالبنزين من أربع أشواط هم (شوط السحب - شوط الضغط - شوط الإشتعال - شوط العادم).


أولاً شوط السحب في دورة المحرك الرباعية الأشواط بالترتيب

في شوط السحب يبدأ المكبس بالتحرك إلي أسفل ساحباً أمامه الشحنة المكونة من الوقود والهواء الجوي.


وتدخل الشحنة عن طريق صمام السحب المفتوح في هذا الشوط بينما يكون صمام العادم مغلق، وفي نهاية شوط السحب يكون المكبس قد وصل إلي النقطة الميتة السفلي.


ثانياً شوط الضغط 

يبدأ المكبس بالتحرك من النقطة الميتة السفلي ضاغطاً أمامه الشحنة أثناء إغلاق صمامات السحب وصمامات العادم.


والغرض من شوط الضغط هو إرتفاع درجة حرارة السحنة وتهيئتها للإشتعال.


ثالثاً شوط الإشتعال أو القدرة أو الشوط الفعال

يعتبر هذا الشوط هو الشوط الذي يستفاد منه المحرك.


قبل وصول المكبس إلي النقطة الميتة العلية وأثناء إغلاق الصمامات تأتي شرارة كهربائية قوية من شمعة الإشعال تعمل علي إشعال الشنحة.


وينشئ عن ذلك ضغط عالي يعمل علي إجبار المكبس بالتحرك إلي أسفل.


رابعاً شوط العادم

بعد شوط الإشتعال يأتي شوط العادم حيث يتحرك المكبس من أسفل إلي أعلي طارداً أمامه الغازات العادمة الناتجة من عمليةالإحتراق، وتخرخ هذه الغازات عن طريقة صمام العادم المفتوح، بينما يكون صمام السحب مغلق في هذا الشوط.


الخاتمة: أهم مميزات محركات الاحتراق الداخلي

كما ذكرنا سابقاً أن محركات الاحتراق الداخلي هي أكثر المحركات استخداماً من بين العديد من المحركات.


لأنها لها العديد من المميزات التي ذكرناها سابقاً.


تتطلب محركات الاحتراق الداخلي ذات نسبة الانضغاط العالية بنزينًا بدرجة أوكتان عالية بما يكفي لضمان الاحتراق الفعال.




وهنا لقد واصلنا إلي نهاية المقال اليوم الذي كان بعنوان ( مميزات محركات الاحتراق الداخلي ).
كما ذكرنا لكم أهم المعلومات عن محركات الاحتراق الداخلي،  مثل (أنواع محركات الاحتراق الداخلي وطريقة عملها، ومكونات محركات الاحتراق الداخلي، دورة المحرك الرباعية الاشواط بالترتيب..) .
نأمل أن تكون قد وجدت في هذا المقال "مميزات محركات الاحتراق الداخلي" مفيدًا واستمتعت بالقراءة.
فإذا قمت بذلك، فيرجى مشاركة هذا المقال مع أصدقائك وطلابك على وسائل التواصل الاجتماعي.

شكراً علي إختيارك موترونيك.


موترونيك
بواسطة : موترونيك
موترونيك هو وجهة مخصصة لكل ما يتعلق بالسيارات، نصائح الصيانة، مشاكل السيارات وحلها، المقارنات بين العديد من ماركات السيارات، والمزيد!
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-